دعا لحركة مستدامة للضغط على السلطات السعودية .. تيار الوفاء يدين الإعدامات الجديدة بالسعودية

أدان تيار الوفاء الإسلامي جريمة إعدام السلطات السعودية للشهيدين حسين علي آل أبو عبدالله ومحمد خضر هاشم العوامي، ودعا للتضامن والمواساة مع عوائل الشهداء.

وفي بيان صدر اليوم الأحد (15 مايو/آيار 2022) أكد تيار الوفاء الإسلامي أن ” جرأة السلطات السعودية على خطوات الإعدام المتكررة والمتكثرة لأنها لم تجد من يقف في وجهها ويتصدى لها ويعترض عليها لا من الدول ولا الحركات ولا المنظمات الدولية أو الحقوقية”.

ودعا تيار الوفاء الإسلامي إلى ضرورة تحمل الأمة جمعاء وفي مقدمتهم علماء الدين بالصدح بالحق واستنكار هذه الجريمة البشعة وأمثالها من الجرائم.

وشدد على أنه لابد أن تكون هناك ” حركة مستدامة للضغط على السلطات السعودية لوقف جرائم الإعدام تجاه ابناء شبه الجزيرة العربية”.

وفي خطوة إجرامية لآل سعود اعتادها أهل الجزيرة العربية، أقدمت السلطات السعودية أمس السبت (14 مايو/آيار 2022) على تنفيذها إعدامين جديدين بحق معتقلي.

وبحسب بيان رسمي سعودي فإن السلطات أعدمت كلاً من معتقلي الرأي “محمد خضر العوامي” من أهالي القطيف، و “حسين آل أبو عبدالله”. كما أعدمت السلطات المعتقل اليمني محمد عبدالباسط المعلمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى