لا يُهمل ولا يُهَوَّل أمر جماعة السفارة

تصريح الأستاذ عبدالوهاب حسين من داخل السجن 3 فبراير 2022

من الجهل والغباوة والتفريط في الدين السماح لمرور أكذوبة السفارة والمآمرة الدنيئة، ولكن يجب الحذر الشديد من التهويل لأمرهم، والانشغال بهم عن ما يجب الاهتمام بهِ وعن ما يجب عمله ومن تجاوز حدَّ الاستقامة الشرعية والاعتدال الأخلاقي والواقعية العملية المحسوبة في الاهتمام بأمرهم، فلا يُهملوا ولا يُهَوَّل من أمرهم، ولا يتجاوز حد الحكمة في التعاطي معهم؛ حتى يظهر بطلانُ دعوتهم، وتراجع خطرهم على المؤمنين.

الأستاذ المجاهد عبدالوهاب حسين (3 فبراير 2022)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى