رضوان من الله أكبر

هنيئًا لهؤلاء الشهداء ما نلوه من لذة الأنس، ومجاورة الأنباء العظام، والأولياء الكرام، وشهداء صدر الإسلام، وأكثر من ذلك هنيئًا لهم بلوغهم نعم الله التي هي (رضوان من الله أكبر).

الإمام روح الله الموسوي الخميني (قدس)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى