اعتبر الوجود الصهيوني هدف مشروع .. تيار الوفاء ردا على فتح السفارة الإسرائيلية: خطوة ستواجه بالمقاومة

افتتح وزير خارجية الاحتلال الإسرائيلي، يائير لبيد، الخميس، رسميا، سفارة الكيان الصهيوني في المنامة، عاصمة البحرين. فيما قال تيار الوفاء الإسلامي بأن هذه الخطوة ستواجه بالمقاومة وبشجاعة منقطعة النظير من الشعب البحراني.

واعتبر الوفاء أي وجود للكيان الصهيوني في البحرين “هدف مشروع للمقاومة”، مؤكدًا دعمه ومساندته الكاملة لكل خطوات المقاومة للتصدي للوجود غير الشرعي.

ولفت في بيان صدر اليوم الخميس (30 سبتمبر/ايلول 2021) إلى أن “إقدام السلطة الخليفية على هذه الخطوة يؤكد حقانية موقفنا في رفض التعايش مع هذه القبيلة العميلة والخائنة لقضايا الوطن و أمتنا العربية والإسلامية”.

وجرى افتتاح السفارة بحضور  وزير خارجية البحرين، عبد اللطيف الزياني.

وقال لبيد لدى افتتاحه للسفارة: “عسى شعبنا أن يعيش في سلام ورخاء إلى الأبد”. وأضاف بالعبرية كما نقلت عنه وكالة أسوشيتد برس: “لقد خطت إسرائيل اليوم خطوة تاريخية كبرى في الخليج”.

وقال وزير  الخارجية الخليفي عبد اللطيف الزياني إن الافتتاح إشارة لا لبس فيها “أننا مصممون”، في إشارة إلى العلاقات بين البلدين. 

الوكالة نقلت كذلك، عن القائمة بالأعمال الأميركية في البحرين، ماغي ناردي، والتي حضرت الحد ث، إن الافتتاح “شرف كبير للولايات المتحدة”.

وتقع السفارة في الطابق 29 من مركز البحرين التجاري العالمي.

و تم اختيار الدبلوماسي القديم إيتان نائيه، ليكون أول سفير للاحتلال الإسرائيلي في البحرين، على الرغم من أنه لم يتم تأكيد ترشيحه بعد. 

يُذكر أن السفير الخليفي لدى الكيان الصهيوني، تولى منصبه في وقت سابق من هذا الشهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى