بيان: ختام مسيرات يوم القدس العالمي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليك يا قدس الأقداس و قبلة المقاومين و رمز جهاد الأمة و نضالها و إرث رسولها، السلام عليك يا روح الله الموسوي الخميني، يا ملهم المستضعفين و مطلق نداء غياث القدس و الذود عنها و عن حياض المسلمين و أرضهم و حضارتهم، السلام عليك يا قدس سلاما من ثوار البحرين الذين لبوا النداء لنصرتك فكنت حاضرة في الوجدان رغم الجراحات و عظيم التضحيات، فلم تشغلنا عنك الهموم المحلية لأن نصرتك من مصاديق نصر الله و لأن الانتصار لك يقربنا لنصرنا هنا، فصراعنا واحد لا يتقسم رغم تعدد ساحات الصراع.

إن ثوار البحرين و رجالها و نسائها و كافة أبنائها قد خرجوا في يوم القدس كما يخرجون كل عام ليعلنوا تجديد البيعة مع القدس الشريف، و ليجددوا البيعة مع نهج إمام الأمة الراحل روح الله الموسوي الخميني “رضوان الله تعالى عليه” و نهجه القويم الذي يدعو للتحرر من قوى الاستكبار العالمي و هيمنتهم على مقدرات الشعوب عبر دعم الأنظمة الدكتاتورية في دول العالم.

لقد عاهدناك يا قدس، و قد عاهدناك يا روح الله بأن نكون في جبهة المقاومين و الممانعين ضد أمريكا و بريطانيا و إسرائيل، و بأن لا نستكين حتى تحقيق الهدف الأسمى و هو سقوط النظام الخليفي العميل للصهيونية و العدو لشعبنا و حريته و كرامته.

لبيك يا قدس، لبيك يا روح الله، لبيك يا نهج الفداء و التحرر و الكرامة، و إنا على موعد مع النصر حيث تتحرر الأرض و تعود كرامة الإنسان.

صادر عن:

  • تيار الوفاء الإسلامي
  • التاريخ: 2 أغسطس/آب 2013

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى