أبالموت تخوفني

اليوم نستعيد موقف إمامنا زين العابدين عليه السلام وهو مكبّل بالسلاسل في موكب السبي، الذي له آثاره النفسية والطبيعية القاهرة، ولكن عندما يُهدَّد بالقتل من قبل ابن زياد، يقول كلمته المعروفة: “أبِالموت تهددني يا بن الطلقاء؟” وهذا ما نقوله لكل من يهدّدنا، نقول كلمة إمامنا ونحن كنّا، وما زلنا، ننتقل من قوّة إلى قوّة ومن نصرٍ إلى نصر: “أبِالموت تهددنا يا بن الطلقاء، إن القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة”. أليست هذه هي ثقافتنا؟ أليس هذا فكرنا؟ أليس هذا إيماننا؟ وقد أثبتنا ذلك خلال ثلاثين عاماً.

السيد حسن نصر الله

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى